الاربعاء 20-11-2019? - آخر تحديث الثلاثاء 19-11-2019?
تحقيقات فض اعتصام السودان: تورط ضباط بإطلاق النار

أعلن رئيس لجنة التحقيق بفض الاعتصام في السودان فتح الرحمن سعيد، اليوم السبت، أن أفراداً من القوات المنفذة لعملية كولومبيا أطلقوا النار على المعتصمين، مؤكداً أن ضابطاً خالف الأوامر وأمر بجلد المعتصمين.

وقال رئيس اللجنة إن النائب العام خاطب المجلس العسكري، وطلب منه محضر تحقيق اللجنة المشكلة من قبله.

 

جديد اب برس :

 

 

 

 

 

 

 

 

 
 

 

 

 
 
 

 

 

 

 
 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 


 

 
 
 
 

وأكد أن ملثمين كانوا يطلقون النار من ساحة الاعتصام، وسمت لجنة التحقيق بالأحرف الأولى الضباط المسؤولين عن أحداث فض الاعتصام.

وقال إن منطقة كولومبيا شهدت مظاهر خارجة عن القانون. مؤكداً أن بعض المتفلتين استغلوا التجمع السلمي للمعتصمين.

وأضاف أن لجنة التحقيق اتبعت أسلوب التحقيق الاستقصائي، مؤكداً أن اللجنة حرصت على تطبيق المعايير الدولية في التحقيقات.

وقال إن لجنة التحقيق تحصلت على الخطة العسكرية الأولوية لنظافة منطقة كولومبيا، لافتاً إلى الحصول على 29 مستنداً بينهم تقرير فني عن معاينة مكاني الاعتصام وكولومبيا.

وأشار فتح الرحمن سعيد إلى أن لجنة التحقيق استمتعت إلى 59 شاهداً، وأن اللجنة اعتمدت في تحديد عدد المتوفين والمصابين على سجلات المشارح والشرطة.

وكشف عن أن لجنة التحقيق تحصلت على سي دي عن مكان الاعتصام من أحد الشهود المعتصمين.

من جهته قال معتز محمد صالح عضو نداء السودان والقيادي في قوى التغيير لـ"الحدث" إن الجديد في تقرير لجنة التحقيق هو تحديد رتب الضباط.

وأضاف أن التحقيق لم يبيّن من هي الجهة النظامية التي قامت بأحداث العنف.

وكان النائب العام المكلف من قبل المجلس العسكري عبد الله أحمد عبد الله قد تسلم الأحد الماضي تقرير لجنة التحري والتحقيق في أحداث فض اعتصام القيادة العامة من رئيس اللجنة فتح الرحمن سعيد.

وجاء الإعلان في وقت تتصاعد فيه احتجاجات متظاهرين يرفعون شعار "العدالة أولاً"، للمطالبة بحق القتلى من المتظاهرين.