السبت 14-12-2019? - آخر تحديث السبت 14-12-2019?
منها القيام بالدخلة أمام الجماهير..اغرب تقاليد الزفاف في العالم

تختلف تقاليد حفلات الزفاف في العالم بحسب ثقافة كل شعب وعاداته وتقاليده التي تعود إلى قرون مضت، وتتنوع بين الحفلات الغنية بالألوان والحفلات الرومانسية، في حين لا تستجيب العديد من الحفلات الأخرى لهذين المعيارين وتضم ممارسات مختلفة بعضها يصل حد الغرابة.
وتستعرض الكاتبة فانيسا إيل في تقرير نشره موقع "ذا ترافل" الأميركي، عشر عادات زفاف غريبة حول العالم.

فستان الزفاف الأزرق في إيرلندا
فستان الزفاف الأبيض تقليد متعارف عليه في كثير من الثقافات، لكن المثير للدهشة أن إيرلندا لها تقاليد تفرض على العروس ارتداء فستان زفاف أزرق اللون بدلا من الأبيض.
 
وفي إيرلندا يدل اللون الأزرق -وليس الأبيض- على البراءة والعفة، وعلى الرغم من أن الفساتين البيضاء أصبحت أكثر شيوعا، فإن بعض العرائس ما زلن يرتدين أثوابا زرقا، وعادةً ما يكون اللون الأزرق باهتا بدلا من الأزرق الداكن أو الملكي.
 
الكثير من التقبيل في الدانمارك
يزيد التقبيل في الدانمارك عن العادة في حفلات الزواج، إذ يقبل الضيوف في حفل الاستقبال العروس في حين يتوارى العريس عن الأنظار.

 

 

جديد اب برس :

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

تفاصيل ماحدث ... تقدم بهذا الطلب العاجل للامير محمد بن سلمان ... أحمد علي عبدالله صالح يبدأ بأول خطوة في طريق الانتقام لوالده

 

 

 

 

هذا ما سيحدث ... للذين يقومون بتجديد جوزاتهم المنتهية ... تحذير شديد اللهجة

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 


ويوضح موقع "إنغربرتسونز" أن العروس تختفي بعد الزفاف لتقبّل ضيفات العريس، وينبغي على جميع الضيوف في الأعراس الدانماركية تناول قطعة من كعكة الزفاف، وإلا فإن الزواج سيكون عرضة لسوء الحظ.

رقصة الترنتيلة في إيطاليا
عادة ما تزخر حفلات الزفاف الإيطالية بالكثير من الموسيقى والغناء والرقص، وتعد رقصة "الترنتيلة" من أشهر الرقصات في الأعراس الإيطالية.

ويشكل الضيوف دائرة ضخمة بهدف جلب الحظ الجيد للعروسين، لتبدأ الموسيقى على وقع بطيء ثم تتسارع أكثر فأكثر.

ويعتقد أن هذه الرقصة بدأت في جنوب إيطاليا، عندما وجدت امرأة عنكبوتا ضخما فوقها وبدأت بالقفز بطريقة هستيرية لإزالته.

سرير الزفاف في الصين
أكدت الكاتبة أن هناك العديد من التقاليد التي تحدث خلال حفلات الزفاف الصينية حتى الوقت الراهن، وأن من أشهرها إعداد سرير الزفاف قبل الزواج بأيام قليلة.

وتتولى امرأة ذات حظ طيب (لها زوج وأبناء وأحفاد) تغطية سرير الزفاف بمختلف العناصر التي من شأنها أن تجلب الحظ السعيد والنسل الكثير للزوجين.

ووفقا لموقع "برايد آند بريكفاست" فإنه عادة ما يقفز صبي يتمتع بصحة جيدة على الفراش، دون غيره من الأطفال.

مراسم الهالدي بالهند
تتميز بالألوان والمرح، وتدوم هذه المناسبات لفترات طويلة، وهو ما يجعل الزفاف الغربي المتوسط يبدو بسيطا للغاية في أغلب الأحيان مقارنة بها.

ويمثل حفل الهالدي أحد التقاليد المعروفة في حفلات الزواج بالهند، ويقام في صباح يوم الزفاف حيث يرش أفراد الأسرة الزيت والماء والكركم على جلد وملابس العروس والعريس، بهدف ترطيب بشرتهما قبل اليوم الكبير ومباركتهما، في حين يربط العريس الهندي عقدا من الذهب حول عنق العروس بدلا من خواتم الزفاف.

البصق على الزوجين في اليونان
يعتبر البصق على الزوجين ثلاثة مرات تقليدا يونانيا قديما، بهدف إلى إبعاد الشر عنهما بحسب ظنهم.

ورغم أن هذه العادة تبدو غريبة، فإنه لا يتم البصق حقا على العروسين وإنما يوحي أفراد الأسرة بأنهم سيقومون بالبصق على العروس والعريس، لكنهم لا يفعلون ذلك بالفعل.

رموز الحياة في جنوب أفريقيا
رموز الحياة الاثني عشر تعتبر من تقاليد الزفاف في جنوب أفريقيا التي تمارس أحيانا، ويشمل حفل الزفاف هذه الرموز لتذكير الزوجين بما يمكن توقعه خلال الحفل.

وتتمثل هذه الرموز في: القمح الذي يدل على الخصوبة، والنبيذ الذي يعني ترابط عائلتين عندهم، والفلفل الذي يعني الأوقات الصعبة القادمة، والملح الذي يعني الشفاء، والماء الذي يعني النقاء، والأعشاب المرة التي تدل على الألم، ووعاء وملعقة يدلان على عائلة صحية، والدرع التي تعني الفخر والشرف، والرمح الذي يدل على الحماية، والعسل الذي يعني الحلاوة، والمكنسة التي تدل على النظافة، والكتاب المقدس ليذكرهما بوجود الله.

أكواب الزفاف في اليابان
يتبادل الزوجان في حفلات الزفاف اليابانية التقليدية الوعود، ويشربان ثلاث مرات من ثلاثة أكواب مختلفة بدلا من قول عهودهما، في حين يحتسي الآباء بعدهما المشروب الذي يرمز إلى التقاء العائلات.

ويشرب في الختام ثلاثة أزواج آخرين من هذا الكوب ثلاث مرات، بهدف تحقيق تسع رشفات في الحاصل، فالرقم تسعة يعتبر رقم حظ في الثقافة اليابانية.

غياب حفلات الزواج في فرنسا
تختلف حفلات الزفاف في فرنسا عن حفلات الزفاف العادية التي تتألف من الأصدقاء وأفراد العائلة الأقرب إلى الزوجين ولا يحضرها سوى الشهود.

طبخ أم العروس في مصر
من المعتاد أن تقوم والدة العروس في مصر بطهي جميع الوجبات للعروسين خلال الأسبوع الأول بعد الزفاف.

ويشرب الزوجان في مراسم الزفاف المصرية عصير ماء الورد، بينما تشمل الاحتفالات المغنين والراقصات، وتتوجه العروس والعريس في نهاية الحفلة إلى منزل العريس بدلا من الفندق.